منظمتان غير حكوميتان برومانيا تطلبان من الاتحاد الأوروبي فتح تحقيق حول تحويل المساعدات الإنسانية الموجهة للمحتجزين بتندوف Reviewed by Momizat on . لا للصمت إزاء هذه التصرفات المشينة طلبت جمعية التعاون الرومانية-المغربية والجمعية الرومانية-المغربية للثقافة والتنمية، يوم أمس الخميس في بوخارست، من الاتحاد الأ لا للصمت إزاء هذه التصرفات المشينة طلبت جمعية التعاون الرومانية-المغربية والجمعية الرومانية-المغربية للثقافة والتنمية، يوم أمس الخميس في بوخارست، من الاتحاد الأ Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » أخبار » منظمتان غير حكوميتان برومانيا تطلبان من الاتحاد الأوروبي فتح تحقيق حول تحويل المساعدات الإنسانية الموجهة للمحتجزين بتندوف

منظمتان غير حكوميتان برومانيا تطلبان من الاتحاد الأوروبي فتح تحقيق حول تحويل المساعدات الإنسانية الموجهة للمحتجزين بتندوف

لا للصمت إزاء هذه التصرفات المشينة

تندوفطلبت جمعية التعاون الرومانية-المغربية والجمعية الرومانية-المغربية للثقافة والتنمية، يوم أمس الخميس في بوخارست، من الاتحاد الأوروبي فتح تحقيق بشأن قضية تحويل الجزائر والبوليساريو للمساعدات الممولة من قبل دافعي الضرائب الأوروبيين لفائدة السكان المحتجزين في مخيمات تندوف فوق التراب الجزائري.
ونددت الجمعيتان بالتحويل الممنهج لكافة المساعدات المبعوثة من قبل الاتحاد الأوروبي للسكان المحتجزين في مخيمات تندوف، كما يشهد على ذلك تقرير المكتب الأوروبي لمكافحة الغش.
وقال رئيس جمعية التعاون الرومانية -المغربية ربيع آمال أن الاتحاد الأوروبي لا يمكنه أن يبقى صامتا إزاء هذه التصرفات المشينة والتي تستغل ضعف ساكنة محتجزة والسخاء الأوروبي، مضيفا أن هذه المساعدة الإنسانية الممولة من قبل دافعي الضرائب الأوروبيين ينبغي أن تسخر لتقديم المساعدة للساكنة المحتاجة وليس لإغناء حفنة من مسؤولي البوليساريو وشركائهم الجزائريين.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى