حزبا الاتحاد الاشتراكي والاتحاد الدستوري ينتقدان طريقة تعامل الحكومة مع مطالب الشغيلة Reviewed by Momizat on . سياسة حكومية ضد إرادة وتطلعات الشغيلة انتقد حزبا الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والاتحاد الدستوري طريقة تعامل الحكومة مع مطالب الشغيلة المغربية. وفي هذا السيا سياسة حكومية ضد إرادة وتطلعات الشغيلة انتقد حزبا الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والاتحاد الدستوري طريقة تعامل الحكومة مع مطالب الشغيلة المغربية. وفي هذا السيا Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الرئيسية » حزبا الاتحاد الاشتراكي والاتحاد الدستوري ينتقدان طريقة تعامل الحكومة مع مطالب الشغيلة

حزبا الاتحاد الاشتراكي والاتحاد الدستوري ينتقدان طريقة تعامل الحكومة مع مطالب الشغيلة

سياسة حكومية ضد إرادة وتطلعات الشغيلة

سياسة حكومية ضد إرادة وتطلعات الشغيلةانتقد حزبا الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية والاتحاد الدستوري طريقة تعامل الحكومة مع مطالب الشغيلة المغربية.
وفي هذا السياق اعتبر حزب الاتحاد الاشتراكي للقوات الشعبية أن نتائج الحوار الاجتماعي حادت عن الاستجابة للحد الادنى للملفات المطلبية المعروضة.
وأكد الاتحاد الاشتراكي في بلاغ صدر عقب اجتماع المكتب السياسي للحزب، مؤخرا ، أن احتفالات فاتح ماي شكلت مناسبة للشغيلة للتعبير عن مواقفها الاحتجاجية والمدينة للسياسة الحكومية اللاشعبية المنتهجة ضد إرادة وتطلعات الشغيلة والشعب المغربي، وكذا لنتائج الحوار الاجتماعي الهزيلة التي حادت عن الاستجابة للحد الادنى للملفات المطلبية المعروضة، في زمن تفاقمت فيه فاتورة العيش وخنق الحريات وقمع المتظاهرين.
وعلى مستوى العمل البرلماني أكد المكتب السياسي على مواصلة تكثيف الجهود في الواجهة المؤسساتية بالغرفتين الأولى والثانية ، وخوض معركة تشريعية فيما تبقى من زمن الولاية البرلمانية، وذلك لمواجهة كل التراجعات على مستوى المكتسبات التي أحرزتها بلادنا منذ التناوب والمتوجة بدستور 2011 ، وكذا حماية المؤسسة التشريعية من كل المنزلقات التي شابتها في عهد الحكومة الحالية التي تروم الالتفاف على دورها الرقابي، وتعطيل أدائها بما يخدم هذه الحكومة وانعكاسات كل ذلك على عملية الانتقال الديمقراطي ببلادنا.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى