السيد موفق حواص ممثل حكومة الانقاد الليبية في حوار مع جريدة ” أومابريس “: Reviewed by Momizat on . . لن نقبل بتقسيم ليبيا والثورة لم و لن تفشل ما دمنا حارسين عليها . الحياة في كل المدن الليبية تدل على حرية تامة في معيشة المواطن حول الاوضاع التي تعيشها حاليا ل . لن نقبل بتقسيم ليبيا والثورة لم و لن تفشل ما دمنا حارسين عليها . الحياة في كل المدن الليبية تدل على حرية تامة في معيشة المواطن حول الاوضاع التي تعيشها حاليا ل Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » آراء و مواقف » السيد موفق حواص ممثل حكومة الانقاد الليبية في حوار مع جريدة ” أومابريس “:

السيد موفق حواص ممثل حكومة الانقاد الليبية في حوار مع جريدة ” أومابريس “:

. لن نقبل بتقسيم ليبيا والثورة لم و لن تفشل ما دمنا حارسين عليها

. الحياة في كل المدن الليبية تدل على حرية تامة في معيشة المواطن

السيد موفق حواص ممثل حكومة الانقاد الليبيةحول الاوضاع التي تعيشها حاليا ليبيا ، و بخصوص الثورة التي يقوم القائمين بشؤونها بتصحيح مسارها بهدف حمايتها من كل ترامي أو سرقة، كان لنا لقاء حواري مع  ممثل  حكومة الإنقاد الليبية السيد  موفق حواص.

حاورته بالرباط : حفيظة الدليمي

– أين تسير ليبيا في ظل الأوضاع الحالية وأين حكماؤها من أجل إنقاذها؟

لتوضيح حقيقة الوضع في ليبيا وإزالة أي لبس لدى الرأي العام المغربي وليس ما يروج في الإعلام المغرض   ليبيا بإذن الله وبحرص أبنائها تسير نحو الاستقرار، والنماء وبناء دولة حديثة ديمقراطية منفتحة على العالم،  وعلى ذكر حكماء ليبيا ودورهم بارك الله فيهم ، فدورهم مهم وواضح وهو مكمل لجهود حكومة الإنقاذ في محاربة الأطراف التي لا تريد الاستقرار لليبيا والتي تمارس الإرهاب بقصف المدن الليبية بالطائرات ومحاربة تلك الجهود

– يقول المحللون أن ليبيا قد تتعرض للانقسام إذا استمر  الوضع كما هو عليه وأن الخاسر الأول هو المواطن الليبي؟

الليبيون لم يقوموا بثورتهم ضد النظام الفاشل ودفعوا ولا زالوا ثمنا غاليا من أبنائهم حتى يحافظوا على ليبيا موحدة، نسأل الله أن يتقبلهم في الشهداء، أما تقسيم ليبيا أقول جازما بأن هذا التحليل غير دقيق ولن نسمح به.

– لمن الشرعية الآن في رفع السلاح ، ولمن ستؤول الشرعية إذا تمسك كل فريق برأيه؟

الشرعية لمن يتبع رئاسة الأركان التابعة للمؤتمر الوطني،  ويأتمر بأمرها وهي قوات الجيش الليبي التي تقاتل العصابات الخارجة عن شرعية الدولة الليبية المتمثلة في المؤتمر الوطني وحكومة الإنقاذ,تلك العصابات التي يتزعمها أسير السابق ومطلوب للعدالة أما ما يخص الشرعية فهي لحكومة الإنقاذ ولا تحتاج أن تؤول اليها فحكم المحكمة الدستورية العليا واضح وصريح بحل البرلمان وكل ما إنبثق عنه بالإضافة الى الدعم الشعبي الغير محدود لهذه الحكومة

تتهم حكومة طرابلس الإسلامية بأنها مناصرة للفكر المتطرف ما رأيكم؟

أولا هي ليست حكومة طرابلس هي حكومة ليبيا  وإذا كان المقصود بالإسلامية هو تحكيم شريعتنا الإسلامية فلتوصف بالإسلامية فهذا فخر. أما كونها مناصرة للفكر المتطرف فكيف يتأتى ذلك ولعل تشكيلة الحكومة ومظاهر الحياة في كل المدن الليبية تدل على حرية تامة في معيشة المواطن وكل الوفود التي أتت لزيارة ليبيا رجعت مقتنعة تماما بعدم صدق هذا الاتهام.

– ما هي الحلول التي تقترحونها لعودة ليبيا موحدة، وهل فشلت الثورة، أم هناك محاولة للترامي على أبعادها ؟

أرجو أن يكون واضحا أن ليبيا ليست مقسمة حتى تعود موحدة وقد أجبتك في سؤال سابق،

أما الثورة فلم تفشل لأنها لم تنته بعد وهي تصحح مسارها حتى لا تسمح بسرقتها من أي طرف.

– لماذا رفضتم المشاركة في حوار جينيف وقبلتم في آخر لحظة؟

لم نرفض الحوار ولكن نرفض الآلية وفرضه بطريقة تخدم طرف معين وتجاهله للإعلان الدستوري وحكم المحكمة الدستورية وشرعية المؤتمر الوطني العام وحكومة الإنقاذ وقبل المؤتمر المشاركة عندما قبلت بعثة الأمم المتحدة بهذه الثوابت.

الثورة في ليبيا– يتهم البعض فجر ليبيا بأنهم جماعة إرهابية ما قولكم؟

فجر ليبيا والمنضويين تحتها هم نفس الثوار الذين ثاروا ضد القذافي وزمرته الفاسدة وكانوا مدعومين من كل دول العالم فهل من المعقول أن يكونوا ثوارا في 2011 وإرهابيين في 2014 هذا الكلام يروجه إعلام رخيص لا يريد إستقرار ليبيا

– ألا ترون بأن الأحداث التي تعيشها ليبيا تؤثر على دول الجوار؟

بالتأكيد ستؤثر لأن ليبيا جزء مهم ومؤثر في محيطها لذلك تتواصل حكومة الإنقاذ مع هذا الجوار لاحتواء أي تأثير وهي تبذل مجهودات كبيرة لتأمين حدودها ومنع تسرب أي جماعات متطرفة تستغل الوضع الحالي

– من تتهمون في الأزمة التي تعيشها ليبيا؟

السبب داخلي وهو وجود أزلام النظام السابق وحرصهم الشديد على عدم استقرار ليبيا وسبب خارجي وهو دعم بقايا النظام الذين فروا بأموال الشعب الليبي ويحلمون بعودتهم إلى واجهة الحكم في ليبيا فهم ينفقون بسخاء من أجل مشروعهم الفاشل وأيضا دعم بعض الدول لمجموعة من الإرهابيين الخارجين عن سلطة  الدولة في شرق ليبيا وبعض مناطق الجبل.

– هل بالفعل كما تقولون أن طرابلس يمارس المواطنون حياتهم عادية؟ وإذا كان الأمر كذلك فما تفسيركم للانفجار الذي تعرضت له بعض السفارات؟

أدعوك لزيارة طرابلس لتري ذلك على أرض الواقع والأمر لا يتعلق بطرابلس فقط بل بكل المدن التي لا يتواجد بها إرهابيين يتبعون وهي ولله الحمد قليلة وسيتم تخليصها من تلك العصابات ،، هي ليست انفجارات بل عمل أو اثنين تخريبيين الهدف منهم هو التشويش فقط لا غير خصوصا أن دول العالم بدأت تعي جيدا أن الوضع في طرابلس آمن وليس كما يروج له والوفود المتتالية من سياسيين وإعلاميين لا تنقطع عن زيارة طرابلس من جميع دول العالم

– هل تلقت حكومة الإنقاذ أي وعود من أي دولة للاعتراف بها؟

حكومة الإنقاذ بالفعل بدأت دول العالم تتواصل معها خصوصا بعد وضوح الصورة للكثير منها وأنها تتمتع بشرعية قانونية وشعبية وهي ليست وعود بل اتصالات رسمية تمهيدا إن شاءالله لعودة العلاقات معها طبيعية

– كلمة آخيرة :

أريد أن أشيد  كما سبق أن ذ كرت  قبل بداية  الحوار بالدور الإنساني والسياسي المميز لجلالة الملك محمد السادس حفظه الله في دعم الشعب الليبي في كل مراحل ثورته على الظلم,كما أن العلاقات الليبية المغربية كانت ولا زالت متميزة وتخدم مصلحة الشعبين  .
و أدعو  كل السفارات من الدول الشقيقة والصديقة للعودة إلى طرابلس واستئناف نشاطها وثقي بأنها ستكون آمنة بإذن الله         

 

 

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى