77 قتيلا وناجي وحيد في حادث تحطم الطائرة العسكرية بأم بواقي Reviewed by Momizat on . خلف تحطم الطائرة العسكرية من نوع (هرقل سي 130)، يوم أمس الثلاثاء، بنواحي ولاية أم البواقي (500 شرق الجزائر العاصمة) مقتل 77 شخصا ونجاة راكب عثر عليه مصابا بجروح خلف تحطم الطائرة العسكرية من نوع (هرقل سي 130)، يوم أمس الثلاثاء، بنواحي ولاية أم البواقي (500 شرق الجزائر العاصمة) مقتل 77 شخصا ونجاة راكب عثر عليه مصابا بجروح Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » أخبار » 77 قتيلا وناجي وحيد في حادث تحطم الطائرة العسكرية بأم بواقي

77 قتيلا وناجي وحيد في حادث تحطم الطائرة العسكرية بأم بواقي

طائرة محطمةخلف تحطم الطائرة العسكرية من نوع (هرقل سي 130)، يوم أمس الثلاثاء، بنواحي ولاية أم البواقي (500 شرق الجزائر العاصمة) مقتل 77 شخصا ونجاة راكب عثر عليه مصابا بجروح بليغة.
وذكر بيان لوزارة الدفاع الوطني أن الحادث الذي وقع فوق جبل فرطاس بعين مليلة بينما كانت الطائرة تهم بالهبوط في اتجاه مطار قسنطينة (حاضرة الشرق الجزائري)، نجم عن الظروف الجوية السيئة السائدة في المنطقة، وكانت تقل 74 راكبا بالإضافة إلى طاقم الطائرة المتكون من 4 أفراد، مضيفا أن الحادث خلف 77 ضحية وناج واحد تم نقله إلى المستشفى العسكري الجهوي بقسنطينة.
وحسب البيان الذي أوردته وكالة الأنباء الجزائرية (واج)، فإن الطائرة التي كانت في رحلة جوية قادمة من تمنراست باتجاه قسنطينة انقطع الاتصال بها في حدود الساعة (11 و37 د) صباحا قبل أن يتم إرسال فرق بحث إلى المنطقة حيث تم تحديد مكان سقوطها.
وقد أعلن في الجزائر عن حداد وطني لمدة ثلاثة أيام، ابتداء من يوم غد الأربعاء، ترحما على الضحايا الذين وصفهم رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة في برقية تعزية وجهها إلى نائب وزير الدفاع الوطني، رئيس أركان الجيش الجزائري، الفريق أحمد قايد صالح، بشهداء الواجب.
وتحطمت الطائرة وهي من نوع (هرقل سي 130) عندما كانت تستعد للهبوط على أرضية مطار قسنطينة.
وواجهت فرق الإنقاذ صعوبات في الولوج إلى مكان تحطم الطائرة في منطقة جبلية وعرة، فضلا عن سوء الأحوال الجوية وقوة الرياح وسقوط الثلج.
ويعد حادث أم بواقي (500 كلم شرق الجزائر العاصمة)، أحد أسوأ الكوارث الجوية في تاريخ الجزائر منذ استقلالها عام 1962.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى