مؤخرات و صدور الطالبات تحت مجهر المدرس Reviewed by Momizat on . استخدم مدرس في الثامنة والأربعين من العمر هاتفه النقال لتصوير مؤخرات وصدور طالباته في المدرسة التي يعلّم فيها منذ أكثر من عشرين عاماً.  وقالت صحيفة “ديلي ميرور” استخدم مدرس في الثامنة والأربعين من العمر هاتفه النقال لتصوير مؤخرات وصدور طالباته في المدرسة التي يعلّم فيها منذ أكثر من عشرين عاماً.  وقالت صحيفة “ديلي ميرور” Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » أخبار » مؤخرات و صدور الطالبات تحت مجهر المدرس

مؤخرات و صدور الطالبات تحت مجهر المدرس

t_1342781638استخدم مدرس في الثامنة والأربعين من العمر هاتفه النقال لتصوير مؤخرات وصدور طالباته في المدرسة التي يعلّم فيها منذ أكثر من عشرين عاماً. 

وقالت صحيفة “ديلي ميرور” إن والدة إحدى الطالبات ضبطت المدرس، بول داو، وهو يلتقط صوراً لابنتها بينما كانت تتسوق وقدمت شكوى ضده للشرطة، كما تم ضبطه أيضاً وهو يستخدم هاتفه النقال لتسجيل لقطات فيديو لتنانير الفتيات والشابات في شارع تجاري مزدحم.

واضافت أن داو التقط صوراً لطالباته في الأكاديمية الجامعية ببلدة بيركينهيد بمقاطعة ميرسيسايد حيث يعمل مدرساً للغة الانكليزية منذ أكثر من عقدين من الزمن، وعثرت الشرطة بعد اعتقاله في هاتفه على 41 لقطة فيديو لفتيات في سن المراهقة التقطها في مدرسته وفي مراكز التسوق بعدد من المدن.

واعترف المدرّس داو حين حققت معه الشرطة بأن الصور التي التقطها للطالبات بهاتفه النقال جارحة وغير لائقة، كما أقرّ أمام المحكمة بخمس تهم من جرائم خدش الحياء العام وتهمة من جرائم صنع صورة غير لائقة لطفل خلال الفترة بين آذار/مارس وكانون الأول/ديسمبر من العام الماضي.

واستمعت محكمة الصلح في بلدة ويرال بمقاطعة ميرسيسايد إلى أن داو أصبح مهووساً بتصوير مؤخرات وصدور الفتيات المراهقات، وستصدر حكماً بحقه الشهر المقبل.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى