فرنسا ستسلم ابتداء من مارس القادم “تأشيرة التنقل” لفائدة الطلبة المغاربة Reviewed by Momizat on . أعلن سفير فرنسا بالمغرب، شارل فرييس، مؤخرا، أن القنصليات العامة الفرنسية بالمغرب تعتزم تسليم، "تأشيرة التنقل شينغن" لمدة سنة على الأقل لجميع الطلبة المغاربة الذ أعلن سفير فرنسا بالمغرب، شارل فرييس، مؤخرا، أن القنصليات العامة الفرنسية بالمغرب تعتزم تسليم، "تأشيرة التنقل شينغن" لمدة سنة على الأقل لجميع الطلبة المغاربة الذ Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الرئيسية » فرنسا ستسلم ابتداء من مارس القادم “تأشيرة التنقل” لفائدة الطلبة المغاربة

فرنسا ستسلم ابتداء من مارس القادم “تأشيرة التنقل” لفائدة الطلبة المغاربة

أعلن سفير فرنسا بالمغرب، شارل فرييس، مؤخرا، أن القنصليات العامة الفرنسية بالمغرب تعتزم تسليم، “تأشيرة التنقل شينغن” لمدة سنة على الأقل لجميع الطلبة المغاربة الذين حصلوا مؤخرا على دبلوم في فرنسا، وذلك ابتداء من شهر مارس القادم.

طلبة
وأوضح السفير في مداخلة له بمناسبة افتتاح معرض الدراسات بفرنسا، المنظم يومي 15 و16 فبراير الجاري بالرباط ،أنه وابتداء من فاتح مارس المقبل، فإن القنصليات العامة الفرنسية الست تسعى إلى تسليم، كلما أتيحت الفرصة، تأشيرة التنقل شينغن لمدة سنة على الأقل لجميع الطلبة المغاربة الذين حصلوا مؤخرا على دبلوم في فرنسا يعادل كحد أدنى شهادة الماستر.
وأضاف أن هذا الإجراء التسهيلي (…) يعكس روح انفتاح جديدة تتمثل في الاستجابة للانتظارات المعبر عنها من قبل المغاربة الحاملين لشواهد عليا والراغبين في التأكد من أنه في حال عودتهم إلى المغرب من أجل الاستقرار، فإن بوسعهم العودة بكل سهولة إلى فرنسا ، مضيفا أن هذا الإجراء الجديد يظهر أن فرنسا أضحت، وأكثر من أي وقت مضى، أكثر استقطابية لأولئك الذين تلقوا تكوينهم بها ويرغبون في العودة إليها بشكل دوري.
وأشار السيد فرييس إلى أن حوالي 32 ألف طالب مغربي يوجدون بفرنسا، ويمثلون أكبر نسبة من الطلبة الأجانب، أمام الصينيين والجزائريين.
وأوضح أن عدد ملفات المودعة في فضاء الحرم الجامعي لفرنسا المغرب من أجل الدراسة بفرنسا تجاوز 16 ألف ملف في سنة 2013 ، أي بزيادة تفوق 8 في المائة مقارنة مع سنة 2012 ، مبرزا أن نحو 9 آلاف شاب مغربي غادروا في سنة 2013، من أجل إجراء مباراة عمل أو الاستفادة من تدريب وولوج الجامعات الفرنسية وأعرق مدارس الهندسة والتجارة.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى