توقيع اتفاقية للتعاون في مجال الصيد البحري بين المغرب وجمهورية الدومينيكان Reviewed by Momizat on . وقع المغرب وجمهورية الدومينيكان، يوم أمس الأربعاء بسانتو دومينغو، اتفاقية للتعاون في مجال الصيد البحري وتربية الأحياء المائية. ويروم هذا الاتفاق، الذي وقعته عن وقع المغرب وجمهورية الدومينيكان، يوم أمس الأربعاء بسانتو دومينغو، اتفاقية للتعاون في مجال الصيد البحري وتربية الأحياء المائية. ويروم هذا الاتفاق، الذي وقعته عن Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » اقتصاد » توقيع اتفاقية للتعاون في مجال الصيد البحري بين المغرب وجمهورية الدومينيكان

توقيع اتفاقية للتعاون في مجال الصيد البحري بين المغرب وجمهورية الدومينيكان

وقع المغرب وجمهورية الدومينيكان، يوم أمس الأربعاء بسانتو دومينغو، اتفاقية للتعاون في مجال الصيد البحري وتربية الأحياء المائية.
الدومينيكانويروم هذا الاتفاق، الذي وقعته عن الجانب المغربي السيدة رشدي زهرة، مديرة الشؤون القانونية والتعاون بوزارة الفلاحة والصيد البحري، وعن الجانب الدومينيكاني السيد خوان غوميز، نائب وزير الشؤون الخارجية الدومينيكاني، تعزيز التعاون في مجال الحفاظ على الموارد السمكية وحماية البيئة البحرية والمحافظة والتدبير العقلاني للموارد البيولوجية.
كما تهدف هذه الاتفاقية إلى تبادل الخبرات في كل ما يتعلق بالصيد البحري وتربية الأحياء المائية، والتكوين والبحوث التقنية والعلمية، وصناعات معالجة المنتجات البحرية.
وبهذه المناسبة، أعرب الطرفان عن ارتياحهما لحصيلة زيارة وفد الخبراء المغاربة إلى الدومينيكان، والتي تم تتويجها بتوقيع هذه الاتفاقية، التي ستساهم في توطيد العلاقات المتميزة بين الدومينيكان والمغرب، والارتقاء بالتعاون الثنائي إلى أفضل المستويات.
حضر حفل توقيع هذه الاتفاقية، سفير المغرب بالدومينيكان، حسين ابراهيم موسى، ومدير المجلس الدومينيكاني للصيد، فرانسيسكو أوليفانسيا، ورئيس مجموعة الصداقة الدومينيكانية – المغربية رئيس لجنة العلاقات الخارجية بمجلس الشيوخ، بريم بوجالس نولاسكو.
وكان وفد الخبراء المغاربة قد أجرى خلال زيارته للدومينيكان مباحثات مع كل من وزير الفلاحة الدومينيكاني، لويس رودريغيز، ونائب وزير الشؤون الخارجية، خوان غوميز. كما قام بزيارة ميدانية للمدينتين الساحليتين سانشيز وسامانا الواقعتين شرق الدومينيكان لمعاينة ظروف ممارسة نشاط الصيد البحري التقليدي بهذه المنطقة، عقد خلالها اجتماعي عمل مع الجمعيات المهنية المحلية للصيادين.
وشكلت هذه الاجتماعات مناسبة للوفد المغربي لاستعراض التجربة المغربية في مجال الصيد البحري والاستراتيجية الوطنية القطاعية للصيد البحري (آليوتيس) التي ترتكز على استدامة الموارد والتنافسية والأداء المميز في إطار مقاربة اندماجية، والتعبير عن استعداد المغرب لوضع تجربته في مجال الصيد البحري التقليدي رهن إشارة البحارة المهنيين الدومينيكانيين.
وبالإضافة إلى رشدي زهرة، يضم الوفد المغربي محمد الوداع، المندوب الجهوي للصيد البحري بالقنيطرة، ومحمد ياسين العروسي، رئيس قسم التعاون الثنائي، وإجلال العوفير، رئيسة قسم بالوكالة الوطنية لتنمية تربية الأحياء المائية، وفاطمة شفيق، ممثلة الوكالة المغربية للتعاون الدولي.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى