المنتدى البرلماني المغربي- الفرنسي Reviewed by Momizat on . آلية جديدة للتعاون البرلماني بين المغرب و فرنسا قال رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي السيد جان بيير بيل، يوم الجمعة بالرباط، إن المنتدى البرلماني المغربي- الفرنسي يشكل آلية جديدة للتعاون البرلماني بين المغرب و فرنسا قال رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي السيد جان بيير بيل، يوم الجمعة بالرباط، إن المنتدى البرلماني المغربي- الفرنسي يشكل Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » سياسة » السياسة الدولية » المنتدى البرلماني المغربي- الفرنسي

المنتدى البرلماني المغربي- الفرنسي

آلية جديدة للتعاون البرلماني بين المغرب و فرنسا

فرنسيقال رئيس مجلس الشيوخ الفرنسي السيد جان بيير بيل، يوم الجمعة بالرباط، إن المنتدى البرلماني المغربي- الفرنسي يشكل آلية جديدة للتعاون البرلماني، معربا عن ارتياحه لكون هذه الآلية الجديدة تجسد العلاقات المتميزة القائمة بين المغرب وفرنسا.

واعتبر السيد بيل في كلمة افتتاح المنتدى الذي ترأسه إلى جانب كل من رئيس مجلس النواب السيد كريم غلاب ورئيس مجلس المستشارين السيد محمد الشيخ بيد الله ورئيس الجمعية الوطنية الفرنسية السيد كلود بارتلون، أن هذا المنتدى الذي يفتح صفحة جديدة في تاريخ العلاقات بين برلماني البلدين، سيشكل لا محالة قيمة مضافة ثمينة عبر تشجيع اللقاءات الدورية بين البرلمانيين بغية معالجة القضايا المشتركة.

وأضاف أن من شأن هذا المنتدى تعميق التفكير حول المواضيع التي تعكس الاهتمامات المشتركة للمؤسستين البرلمانيتين والمتمثلة في الديمقراطية والأمن في المنطقة الأورو-متوسطية، والعلاقات الاقتصادية الثنائية والحوار والتعاون البرلماني، مشيرا إلى مختلف التحديات المطروحة في ظل الظرفية الراهنة.

واعتبر أن التطور الذي يشهده العالم وحركات الشعوب وانفتاح الاقتصاديات والتداخل المتنامي بين المشاكل الداخلية والخارجية يخلق فضاء جديدا للدبلوماسية البرلمانية، مبرزا الدور المهم الذي يضطلع به البرلمانيون في مجال التعاون الدولي.

وبعد أن أشاد بالتاريخ المشترك الذي يربط بين المغرب وفرنسا، أكد رئيس مجلس الشيوخ أهمية موقع المغرب في بنية المبادلات مع بلاده بدءا بالشراكات المتعددة التي تجمع البلدين، مشيرا إلى أن حجم أشغال مجلس الشيوخ المتعلقة بالمغرب يؤكد الاهتمام الكبير الذي توليه جميع اللجان للدور البارز الذي من شأن المغرب أن يضطلع به في تطور المغرب العربي والعالم العربي والإسلامي بشكل أوسع.

ويندرج هذا المنتدى في إطار الإرادة المشتركة للبرلمانين المغربي والفرنسي لتعزيز الحوار والتشاور بينهما حول القضايا ذات الاهتمام المشترك بين البلدين، وتعميق التعاون وتبادل الخبرات والتجارب بين البرلمانيين المغاربة ونظرائهم الفرنسيين.

وسينكب هذا المنتدى على دراسة ثلاثة مواضيع أساسية تتعلق ب “الديمقراطية والأمن في المنطقة الأورو-متوسطية” و”العلاقات الاقتصادية الثنائية” و”الحوار والتعاون البرلماني”.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى