المغاربة المقيمين بالخارج و علاقتهم بلغة الضاد Reviewed by Momizat on . . مشروع برنامج تعليم اللغة العربية لمغاربة العالم في اليوم العالمي للمهاجر الذي يصادف اليوم العالمي للغة العربية أطلق السيد عزيمان الرئيس المنتدب لمؤسسة الحسن ا . مشروع برنامج تعليم اللغة العربية لمغاربة العالم في اليوم العالمي للمهاجر الذي يصادف اليوم العالمي للغة العربية أطلق السيد عزيمان الرئيس المنتدب لمؤسسة الحسن ا Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » الرئيسية » المغاربة المقيمين بالخارج و علاقتهم بلغة الضاد

المغاربة المقيمين بالخارج و علاقتهم بلغة الضاد

. مشروع برنامج تعليم اللغة العربية لمغاربة العالم

في اليوم العالمي للمهاجر الذي يصادف اليوم العالمي للغة العربية أطلق السيد عزيمان الرئيس المنتدب لمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة القاطنين بالخارج أمس الأربعاء، الانطلاقة الفعلية لمشروع برنامج تعلم اللغة العربية عبر شبكة الأنترنت الذي أنجزته مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج وذلك بحضور السيد وزير التربية الوطنية رشيد بلمختار والسيد إدريس اليازمي رئيس مجلس الجالية المغربية المقيمة بالخارج والسيد الكاتب العام لوزارة الهجرة والسيد عبد الرحمان الزاهي كاتب عام مؤسسة الحين الثاني للمغاربة القاطنين بالخارج.

وزير الجالية

. مبعوثة أومابريس : نجاة الحراد

  هذا البرنامج الذي أعطيت انطلاقته هو برنامج تعلم اللغة العربية لفائدة أبناء أفراد الجالية المغربية المقيمة بالخارج والناطقة بالفرنسية ويأتي في إطار التزام الدولة حيالهم والدفاع عن حقوقهم المشروعة والتجاوب مع مطالبهم وانتظارا تهم كذلك ربط وتعميق أواصر العلاقة بين مغاربة الخارج ووطنهم الأم وذلك من خلال تعلم اللغة العربية للحفاظ على الثقافة والهوية المغربية العربية وأضاف السيد عزيمان أن هذا البرنامج وهو تدريس اللغة العربية الرقمي لا يعرقل اندماج جاليتنا في بلدان الاستقبال بل يؤكد المسئولين في الدول الأوربية على تعزيزه وتقويته وفي كلمة للسيد وزير التربية الوطنية رشيد بالمختار الذي أشاد ونوه بالمجهود الكبير إلي قامت به المؤسسة الحسن الثاني وشركاءها الذين سهرو عليه ليطلع إلى النور بهية الطلعة و أن أبناء المغاربة المقيمين بالخارج بحاجة إلى تعلم اللغة العربية والتعرف على والثقافة المغربية وان هذا البرنامج الرقمي سيكون ضمن جدول أعمال اللقاء الذي سيجمعه بنظريه الفرنسي شهر فبراير المقبل كما أضاف السيد إدريس اليازمي رئيس مجلس الجالية المقيمة بالخارج في كلمة مقتضبة أن الجالية المغربية لديها أنتظارات كثيرة في عدة مجالات منها الثقافية والدينية والهوية مؤكدا على أن إطلاق برنامج تعلم اللغة العربية عن بعد جاء في ظرف يكثر فيه النقاش في بلدان الاستقبال حول المهاجرين وتنامي ظاهرة الاسلاموفيبيا كما أن هذا البرنامج يعتبر رافعة لتقوية الروابط بين أبناء الجالية بالخارج بلدها الأصلي وفي كلمة للسيد عبد الرحمان الزاهي الكاتب العام لمؤسسة الحسن الثاني للجالية المقيمة بالخارج أوضح من خلالها أن ا طلاق برنامج تعلم اللغة العربية والثقافة المغربية عن بعد لن يكون بديلا للنظام التعليمي الحالي والمعمول به بل هو مكملا له المعتمد حاليا والمتمثلة على الخصوص في محدودية التغطية الجغرافية و إكراهات الزمان والمكان أخرى أملته استعمال البدائل الحديثة للتواصل من اجل تكثيف التواصل والاستفادة منه واسترسل الزاهي في حديثه موضحا كذلك من بين ألإكراهات الأخرى التي جعلت مؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج تطلق برنامج تعليم اللغة العربية عن بعد والذي سهر على إنجازه ثلة من الباحثين و أكاديميين واطر المؤسسة ،هو إكراه غياب الإطار التنظيمي بين المغرب وبعض الدول وهو ما سيجعل البرنامج عاملا مساعدا على تجاوز هذا وكما جاء على لسان احد الأطر العاملة بمؤسسة الحسن الثاني للمغاربة المقيمين بالخارج أن المؤسسة دائما كانت وما زالت حريصة على مر السنين على ضمان وجودة البرامج الموجهة إلى جاليتنا في الخارج وان هذا الملف عهد إليها سنة 1991ومنذ دلك الوقت وهي تعمل على بلورته حسب متطلبات الجالية و ألإكراهات حيث أن 90في المائة متمركزين في البلدان الثلاث فرنسا اسبانيا بلجيكا وتحظى فرنسا بحصة الأسد من الاستفادة اختيار ألأنترنيت كوسيلة لتعلم اللغة العربية عن بعد هو الوسيلة الأنجع والبديلة لتجاوز الإكراهات الحالية ونجاعة أطفال الجالية للتعرف على لغة الوطن الأصل نطقا وكتابة.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى