المؤسسات والمقاولات العمومية سجلت نموا في إنتاجها بأزيد من 3 في المائة Reviewed by Momizat on . أفادت مديرية المقاولات العمومية والخوصصة، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن المؤسسات والمقاولات العمومية سجلت إجمالا نموا في إنتاجها بأزيد من 3 في المائة لي أفادت مديرية المقاولات العمومية والخوصصة، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن المؤسسات والمقاولات العمومية سجلت إجمالا نموا في إنتاجها بأزيد من 3 في المائة لي Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » اقتصاد » المؤسسات والمقاولات العمومية سجلت نموا في إنتاجها بأزيد من 3 في المائة

المؤسسات والمقاولات العمومية سجلت نموا في إنتاجها بأزيد من 3 في المائة

مقاولةأفادت مديرية المقاولات العمومية والخوصصة، التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية، بأن المؤسسات والمقاولات العمومية سجلت إجمالا نموا في إنتاجها بأزيد من 3 في المائة ليصل إلى استقرار بخلقها للقيمة المضافة بنحو 6.5 في المائة من الناتج المحلي الإجمالي. وأبرزت المديرية، في تقرير حول أنشطة 2012، أنه تم تسجيل رقم قياسي في النفقات من استثمارات المؤسسات والمقاولات العمومية بلغت 77.9 مليار درهم، أي أزيد من 13 في المائة مقارنة بالسنة السابقة.
وأكدت المديرية أنها تابعت خلال سنة 2012 أشغال الأوراش من أجل تعزيز عمل المؤسسات والمقاولات العمومية في مجال تحسين حكامتها وشفافيتها والرفع من أدائها.
وقد تم إحراز تقدم ملموس وعلى الخصوص في مجال الانتشار بالنسبة للمؤسسات والمقاولات العمومية في مجال الممارسات الجيدة للحكامة لهذه المؤسسات والمقاولات العمومية وفقا لاستراتيجية خاصة، ووضع مشروع قانون لتعزيز نظام الحكم والرقابة المالية للدولة على المؤسسات والمقاولات العمومية وتعزيز آليات المراقبة المالية والتدبير والتحفيز على تعميم العقود المبرمة بين الدولة و المؤسسات والمقاولات العمومية.
كما بذلت مجهودات لدعم المؤسسات والمقاولات العمومية في إطار متابعة مجهوداتها الاستثمارية، من خلال اعتماد مشروع قانون الشراكة بين القطاعين العام والخاص الذي يقدم إطارا واضحا ومتوازنا يمكن من تعزيز مبادئ المنافسة والشفافية في هذا المجال.
ومنذ الانطلاق الرسمي لمدونة الممارسات الجيدة للحكامة في المؤسسات والمقاولات العمومية، تم القيام بالعديد من الإجراءات للتواصل والإرشاد، وذلك في إطار الاستراتيجية الخاصة بمديرية المقاولات العمومية والخوصصة التابعة لوزارة الاقتصاد والمالية.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى