التوقيع على اتفاقية شراكة بين مؤسسة الوسيط وجامعة محمد الخامس السويسي Reviewed by Momizat on . . التعاون في مجال المنازعات الإدارية والقانون الإداري تم يوم أمس الأربعاء بالرباط، التوقيع على اتفاقية شراكة وتعاون بين مؤسسة الوسيط وجامعة محمد الخامس السويسي، . التعاون في مجال المنازعات الإدارية والقانون الإداري تم يوم أمس الأربعاء بالرباط، التوقيع على اتفاقية شراكة وتعاون بين مؤسسة الوسيط وجامعة محمد الخامس السويسي، Rating: 0
انت هنا : الرئيسية » أخبار » التوقيع على اتفاقية شراكة بين مؤسسة الوسيط وجامعة محمد الخامس السويسي

التوقيع على اتفاقية شراكة بين مؤسسة الوسيط وجامعة محمد الخامس السويسي

. التعاون في مجال المنازعات الإدارية والقانون الإداري

جامعة محمد الخامس السويسيتم يوم أمس الأربعاء بالرباط، التوقيع على اتفاقية شراكة وتعاون بين مؤسسة الوسيط وجامعة محمد الخامس السويسي، وذلك في مجال المنازعات الإدارية والقانون الإداري.
وتهدف هذه الاتفاقية، التي وقع عليها كل من السادة، عبد العزيز بنزاكور، وسيط المملكة، ورضوان مرابط، رئيس جامعة محمد الخامس السويسي-الرباط، وخالد برجاوي، عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية-السويسي، وخالد حمص، عميد كلية العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية-سلا، إلى وضع إطار قانوني للتعاون والشراكة بين المؤسستين في المجالات ذات الاهتمام المشترك.
ويلتزم الطرفان، بموجب هذه الاتفاقية، بوضع الموارد البشرية والإمكانات المادية والعلمية والتقنية التي تتوفر لديهما رهن إشارة المؤسستين، حسبما تسمح به الضوابط التشريعية والتنظيمية ذات الصلة بالموضوع، وذلك من أجل التحصيل والتكوين، والرفع من قدرات العاملين بهما، بالإضافة إلى تسهيل البحث لكل المهتمين.
وتشمل مجالات التعاون بين الجانبين، التنظيم المشترك للندوات العلمية والتظاهرات الثقافية والفكرية والأيام الدراسية التي تتناول بالدراسة والتحليل الجوانب ذات الصلة بعمل الإدارات بمفهومها الواسع، وتبادل الوثائق والمستندات والمنشورات والدراسات وسائر المطبوعات والأبحاث المنجزة في المجالات التي تهم المؤسستين، وتبادل الخبرات والتجارب المرتبطة بمواضيع هذه الاتفاقية، واستفادة أطر مؤسسة وسيط المملكة من مراجع خزانة الكلية.
كما تنص الاتفاقية على تنظيم زيارات دراسية وميدانية ودورات تكوينية بمؤسسة وسيط المملكة لفائدة طلبة كليتي العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية، التابعة لجامعة محمد الخامس السويسي، وغيرهم من المستفيدين من التكوين المستمر، وتنظيم دورات تكوينية من قبل جامعة محمد الخامس السويسي لفائدة موظفي مؤسسة وسيط المملكة، وقيام أطر مؤسسة وسيط المملكة بتأطير ورشات وأنشطة علمية لفائدة طلبة كليتي العلوم القانونية والاقتصادية والاجتماعية – سلا والسويسي في مختلف المجالات، والتأطير المشترك للأبحاث ذات الصلة بمجالات اهتمام المؤسستين.
وتتضمن الاتفاقية أيضا إبرام عقود وشراكات خاصة تهدف إلى إنجاز دراسات متخصصة في المواضيع ذات الاهتمام المشترك، وتنظيم حلقات للتكوين والتدريب بناء على طلبات أحد الطرفين، ونشر الأعمال والأبحاث المتميزة المنجزة في إطار هذه الاتفاقية، والمساهمة في القيام بأعمال الخبرة سواء على الصعيد الوطني أو الدولي.
وأكد السيد بنزاكور، في كلمة بالمناسبة، أن هذه الاتفاقية ستمكن من تبادل الخبرات وتوطيد العلاقات بين الجامعة ومؤسسة الوسيط، معربا عن يقينه من جني المؤسستين نتائج تعود بالفائدة على الطلبة والباحثين في الجامعة، وكذا على مؤسسة الوسيط من خلال الإستفادة من الأبحاث التي تنجز داخل الجامعة في المجالات المتصلة بالوساطة المؤسساتية.
من جهته، أوضح السيد مرابط، أن جامعة محمد الخامس السويسي منفتحة على التعاون مع مختلف المؤسسات الوطنية بغية تحقيق الاستفادة المتبادلة من الخبرات التي تزخر بها، مبرزا أن التوقيع على اتفاقية تعاون مع مؤسسة الوسيط سيمكن الطلبة والأساتذة من الاستفادة من الخبرات الهامة التي تتوفر عليها المؤسسة.

اكتب تعليق

© 2013 جميع حقوق النشر محفوظة لجريدة أومابريس الإلكترونية

الصعود لأعلى